متى يتم حساب الأسبوع الأول من الحمل؟

0 9

متى يتم حساب الأسبوع الأول من الحمل؟ حيث تعتبر فترة الحمل من الفترات المهمة التي تمر بها معظم النساء ، ويجب حساب هذه الفترة بدقة لمتابعة الجنين ونموه وتطوره ، وفي السطور القادمة سنتحدث عن إجابة هذا السؤال من خلال قروب الماميز حيث سنتعرف على اهم المعلومات عن فترة الحمل ومراحلها بالتفصيل.

كيف يحدث الحمل؟

يعتبر الحمل من العمليات الهامة التي تمر بها المرأة خلال فترة حياتها ، حيث أن فترة الحمل هي تلك الفترة التي يتواجد فيها الجنين في رحم الأم من وقت إخصاب البويضة وتخصيبها حتى نموها وتطورها. في الجنين وإتمام عملية الولادة ، حيث يحدث الحمل من خلال العلاقة الحميمية التي تحدث بين الرجل والمرأة ، حيث تتحد الأمشاج الذكرية التي ينتجها الرجل مع الأمشاج الأنثوية التي تنتجها المرأة. حيث ينتج الرجل عددًا كبيرًا من الحيوانات المنوية خلال هذه العملية ، وتتسارع هذه الحيوانات المنوية من أجل استكمال عملية التلقيح والتلقيح ، ويمكن لهذه الحيوانات المنوية أن تصل إلى البويضة للإخصاب والتخصيب ، وبمجرد إخصاب البويضة. ومخصب ، يتم زراعته في بطانة رحم المرأة بعد زيادة سمكه وتجهيزه بالشعيرات الدموية من أجل استقبال البويضة الملقحة التي تنمو لتكوين الجنين الذي يمر بعدة مراحل في بطن الأم حتى تأخذ عملية الولادة. مكان.[1]

متى يتم حساب الأسبوع الأول من الحمل؟

يتم حساب الأسبوع الأول من الحمل من اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة ، حيث يعتبر اليوم الأول من هذه الدورة الشهرية الأخيرة هو اليوم الأول في الأسبوع الأول من الحمل ، ويتم ذلك في حالة المرأة العادية. الدورة الشهرية ، حيث لا يوجد وقت أو تاريخ محدد من خلالها يمكن معرفة التاريخ الدقيق الذي تتم فيه عملية الإباضة للمرأة ، وبالتالي لا يمكن معرفة التاريخ الدقيق الذي حدثت فيه عملية الحمل. لكن الأطباء والعاملين في المجال الطبي يعتمدون على تاريخ آخر دورة شهرية للمرأة وهو مبني على هذا التاريخ باعتباره أول يوم للحمل وهو اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة ، ويفضل كثير من النساء حساب اليوم الأول. من الحمل بمعرفة أيام التبويض أو التبويض ، حيث تبدأ فترة الإباضة للمرأة بعد أسبوعين من اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة ، ولكن عند الاعتماد على اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة ، فإن هذا يؤدي إلى إلى زيادة عدد أسابيع الحمل.[1]

حساب الحمل عندما تكون الدورة الشهرية غير منتظمة

من الأمور المهمة قبل التخطيط للحمل أو أن تتأكد المرأة من أن دورتها الشهرية والتبويض منتظمة ، فقد تعاني المرأة من مشكلة في الهرمونات أو في الجهاز التناسلي ، مما يسبب مشاكل في الدورة الشهرية ، والتي قد تؤثر على الحمل في المستقبل ، ومن أبرز هذه المشاكل عدم قدرة المرأة على تحديد سن الحمل أو معرفة التاريخ الذي سيتم فيه تحديد أشهر وأسابيع الحمل ، حيث لا يمكن تحديد اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة وبالتالي لا يمكن معرفة التاريخ الفعلي للحمل ، وفي هذه الحالة يمكن اللجوء إلى بعض الأساليب التي يمكن من خلالها معرفة سن الحمل دون اللجوء إلى تاريخ الحمل. آخر دورة شهرية ، مثل معرفة حجم الرحم وطول قاع الرحم ، وكذلك التصوير بالموجات فوق الصوتية وطرق علمية أخرى.[1]

طرق حساب تاريخ الحمل

هناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها حساب ومتابعة تاريخ حمل المرأة ، حيث تعتبر هذه الطرق من الأساليب العلمية المضمونة التي يستخدمها معظم الأطباء للتأكد من عمر الحمل أو تحديده في حال كانت مواعيد الدورة الشهرية غير معروف أو غير منتظم. ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1]

  • الموجات فوق الصوتية: يسمى هذا الفحص أيضًا قياس طول المقعد الإكليلي ، وهو طريقة يستخدمها الأطباء لمعرفة عمر الحمل للمرأة عن طريق قياس طول الجنين من الرأس إلى الأرداف باستخدام الموجات فوق الصوتية. والجدير بالذكر أن هذه الطريقة يستخدمها بعض الأطباء بشكل متكرر. روتين في جميع الحالات ، بينما يستخدمه البعض الآخر في حالات معينة مثل عدم انتظام الدورة الشهرية عند النساء وبالتالي عدم تحديد عمر الحمل أو وجود تاريخ من الإجهاض المتكرر أو مشاكل الحمل ، وكذلك عندما تكون المرأة أكبر من 35 عامًا .
  • طول قاع الرحم: وهي من أهم الطرق التي يمكن من خلالها تحديد عمر الحمل ، حيث يتابع الطبيب طول قاع الرحم عند ذهاب المرأة الحامل للمتابعة ، حيث أن هذا يتم قياس الطول عن طريق قياس المسافة بين عظم العانة ومنطقة قمة الرحم ، والتي تختلف بالطبع مع تقدم الحمل.
  • خصائص فترات الحمل: حيث يمكن للطبيب الاعتماد على خصائص ومسائل كل مرحلة من مراحل الحمل في تحديد عمر الحمل فمثلاً يمكن الاعتماد على حركة الجنين التي تظهر في الأسبوعين الثامن عشر والثاني والعشرين. من الممكن أيضًا الاعتماد على نبض الجنين الذي يظهر غالبًا في الأسبوعين التاسع والعاشر من الحمل.
  • حجم الرحم: وهو من الأمور المهمة التي يمكن من خلالها حساب عمر الحمل بالفحص السريري والداخلي عند الطبيب ، وذلك لأن حجم الرحم يختلف باختلاف عمر الحمل.

لماذا يتم حساب الحمل بالأسابيع؟

غالبًا ما نلاحظ أن الحساب الأكثر دقة لتواريخ الحمل والولادة المتوقعة يكون بحساب عمر الحمل بالأسابيع وليس بالأشهر. والسبب في ذلك أن الشهر قد يكون أطول ببضعة أيام من الأسابيع الأربعة في شهر الحمل ، حيث يجب أن يكون شهر الحمل أربعة. أسابيع فقط ، لذلك يُنصح بمغادرة أو طرح أسبوع كامل من اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة قبل حساب عمر الحمل ، حيث لا يوجد وقت أو تاريخ محدد لمعرفة التاريخ الدقيق الذي يتم فيه تتم عملية التبويض عند المرأة ، لذلك يتم اللجوء إلى موعد آخر دورة شهرية وعلى أساسها يتم حساب عمر الحمل بالأسابيع.[1]

تطبيقات حساب أسابيع الحمل

مع التقدم التكنولوجي الهائل الذي نشهده أصبح من الممكن حساب أسابيع الحمل وأيام الإباضة والعديد من الأشياء الأخرى بسهولة من خلال التطبيقات المختلفة التي يمكن تحميلها على الهواتف المحمولة ، ومن أهم هذه التطبيقات ما يلي:[1][2]

  • تطبيق TebBaby: وهو تطبيق مفيد في تحديد أسابيع الحمل ، حيث أنه يتبع مواعيد الحمل حسب الأشهر والأسابيع ، كما أنه يساعد في تقديم العديد من النصائح التي تحتاجها المرأة في كل مرحلة من مراحل الحمل ، كما يتيح هذا التطبيق أخذها بعض الملاحظات عليها لسهولة الرجوع إليها عند الذهاب للطبيب ، بالإضافة إلى أن هذا التطبيق مهم في تحديد تاريخ الميلاد حيث يستخدم العد التنازلي من أجل تحديد تاريخ الميلاد ، كما أنه كذلك يستخدم بعد الولادة للمساعدة في متابعة حالة الرضيع.
  • تطبيق Flo Health & Period Tracker وتطبيق تقويم الإباضة الخاص بي: يعد هذا التطبيق أيضًا أحد أفضل التطبيقات التي تلقت تقييمًا رائعًا من قبل العديد من النساء لأنه يساعد في تقييم وحساب عمر الحمل في أسابيع وحتى أيام ، كما أنه مهم في تحديد موعد الولادة بالإضافة إلى أن هذا التطبيق مهم لمعرفة مواعيد الإباضة عند النساء والمواعيد المناسبة للحمل وإخصاب البويضة.

حاسبة الحمل بالأشهر

كما علمنا أن عمر الحمل يتحدد بالأسابيع أفضل من الأشهر ، لأن الشهر الواحد قد يكون أطول ببضعة أيام من الأسابيع الأربعة في شهر الحمل ، حيث أن شهر الحمل يجب أن يكون أربعة أسابيع فقط ، وعدد من المقدر أن تتراوح أسابيع الحمل الطبيعي للمرأة ما بين 38 إلى 40 أسبوعًا تقريبًا ، عندما يتم حساب عمر الحمل من اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة ، يكون عدد أسابيع الحمل 40 أسبوعًا ، بينما في حالة حساب الحمل من يوم الإباضة ، أي بعد أسبوعين من آخر دورة شهرية للمرأة ، يكون عدد أسابيع الحمل 38 هنا أشهر الحمل والأسابيع التي تشمل:[2]

  • الشهر الأول: من الأسبوع الأول حتى الأسبوع الرابع.
  • الشهر الثاني: من الأسبوع الخامس حتى الأسبوع الثامن.
  • الشهر الثالث: من الأسبوع التاسع حتى الأسبوع الثاني عشر.
  • الشهر الرابع: من الأسبوع الثالث عشر إلى الأسبوع السادس عشر.
  • الشهر الخامس: من الأسبوع السابع عشر حتى الأسبوع العشرين.
  • الشهر السادس: من الأسبوع الحادي والعشرين إلى الأسبوع الرابع والعشرين.
  • الشهر السابع: من الأسبوع الخامس والعشرين إلى الأسبوع الثامن والعشرين.
  • الشهر الثامن: من الأسبوع التاسع والعشرين حتى الأسبوع الثاني والثلاثين.
  • الشهر التاسع: من الأسبوع الثالث والثلاثين إلى الأسبوع السادس والثلاثين.
  • الشهر العاشر: من الأسبوع السابع والثلاثين إلى الأسبوع الأربعين.

أسباب زيادة عدد أسابيع الحمل عن المعتاد

كما علمنا أن عدد أسابيع الحمل الطبيعي تتراوح ما بين 38 إلى 40 أسبوعًا تقريبًا ، وهذا يعتمد على ما إذا كان الحمل قد تم حسابه من آخر دورة شهرية أو وفقًا لتاريخ الإباضة ، وأحيانًا قد تتجاوز بعض النساء هذه الفترة مثل قد تصل فترة حملهم إلى 42 أسبوعًا تقريبًا ، وقد يكون هذا بسبب مجموعة من الأسباب مثل وجود تاريخ سابق في زيادة عدد أسابيع الحمل في الحمل السابق ، أو زيادة وزن المرأة حيث تلعب السمنة دورًا دور رئيسي في زيادة عدد أسابيع الحمل ، وكذلك الحمل الأول للمرأة يميل إلى أن يكون أطول في المدة وبالمثل ، فإن الحمل عند الرجل يؤثر على عدد أسابيع الحمل ، ويصبح أحيانًا أكثر.[2]

حساب تاريخ الميلاد

يعد حساب تاريخ الميلاد من الأمور المهمة التي يجب أن تحسبها المرأة الحامل لتهيئة متطلبات الولادة وكذلك لإعداد الأم نفسياً لهذا التاريخ. كما علمنا أن عدد أسابيع الحمل الطبيعي تتراوح ما بين 38 إلى 40 أسبوعًا تقريبًا ، أو ما يقرب من 280 يومًا ، وهذا يعتمد على ما إذا كان الحمل قد تم حسابه من آخر دورة شهرية أو وفقًا لتاريخ الإباضة ، وأحيانًا بعض النساء قد تتجاوز هذه الفترة لأن فترة حملها قد تصل إلى حوالي 42 أسبوعًا ، لذا فإن تحديد تاريخ الميلاد غالبًا ما يكون غير دقيق ، ولكن يمكن حساب هذا التاريخ من خلال حساب عدد أسابيع الحمل من اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة ، حيث أنه بعد هذا اليوم يتم إضافة تسعة أشهر وحوالي أسبوع ، وتكون النتيجة موعد الولادة الطبيعية ، ويمكن تحديد هذا التاريخ أيضًا من خلال بعض الفحوصات مثل الموجات فوق الصوتية ، وكذلك استخدام بعض التطبيقات المذكورة سابقًا.[1]

في الختام أجبنا على سؤال متى يتم احتساب الأسبوع الأول من الحمل ؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات الخاصة بحساب الحمل بالأسابيع والأشهر ، كما تعرفنا على كيفية تحديد تاريخ الولادة ، التطبيقات المستخدمة في ذلك ، والعديد من المعلومات الأخرى حول هذا الموضوع بالتفصيل.

إنضم لقناتنا على تيليجرام
Quizatii

كويزاتي - Quizatii

هل تبحث عن التسلية والمعرفة في نفس الوقت؟ تطبيق "كويزاتي" هو الحل!

تحميل